​18 ربيع الآخر 1443 هـ الموافق 23 نوفمبر 2021 م 

تعرب وزارة الخارجية عن إدانتها واستنكارها الشديدين للهجوم الإرهابي الذي وقع على مركز الدرك الوطني في منطقة "ايناتا" بمحافظة "سوم" في إقليم ساحل بوركينا فاسو، معربةً عن بالغ الأسى والمواساة لأسر الضحايا ولحكومة وشعب بوركينا فاسو.
وتؤكد وزارة الخارجية على وقوف المملكة العربية السعودية مع بوركينا فاسو، ورفضها التام لكل أشكال العنف والتطرف مهما كانت صوره ودوافعه.