​21 ربيع الآخر 1443 هـ - 26 نوفمبر 2021 م

تعرب وزارة خارجية المملكة العربية السعودية عن بالغ الألم جراء الحريق الذي اندلع في أحد مناجم الفحم في مقاطعة كيميروفو في منطقة سيبيريا، وأسفر عن عددٍ من الوفيات والمصابين.
وتعبر الوزارة عن خالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا، ولجمهورية روسيا الاتحادية الصديقة حكومةً وشعبًا، مع التمنيات للمصابين بالشفاء العاجل.