تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفياً اليوم من أخيه فخامة الرئيس محمد حسني مبارك رئيس جمهورية مصر العربية اطمأن خلاله على صحة الملك المفدى وتماثله للشفاء ولله الحمد.

وأعرب خادم الحرمين الشريفين عن شكره لفخامة رئيس جمهورية مصر العربية على مشاعره الأخوية.

كما جرى خلال الاتصال استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين ومجمل الأوضاع على الساحات الإسلامية والعربية والدولية.