يرعى صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا رئيس لجنة الاشراف على معهد خادم الحرمين الشريفين لابحاث الحج الملتقى العلمي السادس لابحاث الحج وذلك بعنوان دراسات المنطقة المركزية بمكة المكرمة. خلال النصف الثاني من شهر ذي الحجة القادم.

صرح بذلك مدير جامعة ام القرى الاستاذ الدكتور ناصر بن عبدالله الصالح واضاف ان اهمية اللقاء تتأكد من اهمية المنطقة المركزية وهي الرئة المحيطة بالمسجد الحرام ومن خلالها تتواصل صفوف الصلاة وتنظيم عملية الحشود لقاصدي المسجد الحرام.

وشكر معاليه صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز لرعايته للملتقى وللمعهد وقال ان دعم سموه للمعهد والبحث العلمي الموجه لخدمة ضيوف الرحمن مشكور ومشهود.

من جهة اخرى اوضح الدكتور محمد بن عبدالله ادريس وكيل معهد خادم الحرمين الشريفين لابحاث الحج للشؤون الاكاديمية ان محاور الملتقى العلمي السادس تشمل ثلاثين دراسة منبثقة من سبعة محاور هي محور الدراسة العمرانية والتخطيطية ومحور الدراسات البيئية والصحية ومحور الدراسات الادارية والانسانية ومحور الدراسات الإعلامية ومحور دراسات الحركة والنقل ومحور دراسات تقنية المعلومات ومحور المشاريع والمقترحات ممثلاً في ورشة عمل.