​13 محرم 1439هـ الموافق 3 أكتوبر 2017م

رحب مصدر مسؤول بوزارة الخارجية بتطور جهود المصالحة الفلسطينية، معبرا عن تطلعه بأن تثمر جهود حكومة الوفاق في تكريس الوحدة الوطنية وطي صفحة الانقسام بين الأشقاء الفلسطينيين وانهاءه بكل تبعاته. وأكد المصدر أن هذه الخطوة تعد منعطفا هاما في تاريخ القضية الفلسطينية، ستمكن الأشقاء الفلسطينيين -بإذن الله- من توحيد الصف الفلسطيني وبما يستجيب وطموحات الشعب الفلسطيني الشقيق، والتمكن من المضي في العملية السياسية لاستعادة حقوقه المشروعة.