11 محرم 1439 هـ - 01 أكتوبر 2017 م

عبر مصدر مسؤول بوزارة الخارجية عن إدانة المملكة العربية السعودية واستنكارها الشديدين للهجومين الذين وقعا في كلٍ من مدينة مرسيليا بجنوب فرنسا، ومدينة ادمنتون غربي كندا.

وأكد المصدر تضامن المملكة ووقوفها إلى جانب تلك الدول الصديقة ضد ممارسات العنف والتطرف والإرهاب والتحريض عليها، مقدمًا، في الوقت نفسه، العزاء والمواساة لأسر الضحايا ولحكومتي وشعبي جمهورية فرنسا وكندا، متمنيا للمصابين الشفاء العاجل.​