اخذت العلاقات السعودية البريطانية عبر التاريخ على عاتقها تطوير العلاقات الثنائية فيما بينها ، وزادت حدة الحاجة الى ذلك في العصر الحديث ، حتى أصبح تطوير هذه العلاقة في كافة الجوانب السياسية والاقتصادية والثقافية التحدي الكبير لمسؤلي الدولتين الأمر الذي يستوجب جهودا مشتركة لتطويرها بفعالية الروح الجديدة والمسؤولية ، بما يكفل استمرارها ويحفظ للدولتين العلاقة المميزة بنهما ولشعبيهما استقرارها وازدهارهما. وانطلاقا من هذه العلاقات ، وحرصا من المملكة العربية السعودية على ضرورة تظافر الجهودالمشتركة لتطويرالعلاقات السعودية البريطانية وايجاد أسباب التعاون المشترك، يأتي انعقاد هذا المؤتمر تعزيزا للمساعي الدؤوبة بين الدولتين لتبادل الآراء والخبرات والتجارب على كافة الاصعدة، والخروج بالتوصيات والمقترحات المناسبة التي تحقق غايات المملكتين .