جاءت فكرة اللقاء بمبادرة من صاحب السمو الأمير السفير/ محمد بن سعود بن خالد آل سعود وكيل وزارة الخارجية لشئون المعلومات والتقنية.
في إطار اهتمام المسئولين في الوزارة وتماشياً مع أهداف المركز، وإبراز النشاط الثقافي لمكتبة الوزارة، ودعم المؤلفات العلمية المتميزة، وإثراء الموضوعات ذات العلاقة باهتمام الوزارة، وحظيت هذه المبادرة بموافقة كريمة من معالي الدكتور/ نزار بن عبيد مدني وزير الدولة للشؤون الخارجية.