عقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي مساء أمس في الرياض اجتماعاً تنسيقياً قبيل أعمال الدورة الـ17 للمجلس الوزاري الخليجي الأوروبي التي ستعقد اليوم الثلاثاء بهدف توحيد مواقف دول الخليج حيال الموضوعات التي سيتم بحثها.واستعرض الأمين العام لمجلس التعاون عبدالرحمن العطية في بداية الاجتماع التطورات التي حدثت منذ الدورة السابقة بشأن مفاوضات إقامة منطقة تجارة حرة بين الجانبين وحتى تاريخه.

 

كما استعرض مشروع البيان الختامي للاجتماع الوزاري الخليجي الأوروبي المرتقب عقده بالرياض اليوم والذي يتضمن عددا من الملفات السياسية والاقتصادية بين الجانبين وفي مقدمتها اتفاقية إقامة منطقة تجارة حرة بينهما.وأكد معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبدالرحمن بن حمد العطية أهمية الاجتماع الذي سيبدأ أعماله اليوم الثلاثاء.وقال (إن الاجتماع سيستعرض آخر التطورات السياسية والاقتصادية في المنطقتين وعلى رأسها اتفاقية التجارة الحرة بين الجانبين والوضع في العراق والاراضي الفلسطينية ولبنان أضافة إلى ملف الارهاب والملف النووي الايراني).

 

وأضاف الأمين العام لمجلس التعاون في تصريح صحفي (أن الاجتماع سيناقش أيضاً تقرير لجنة التعاون المشترك وخبراء الحوار السياسي حول العلاقات الاقتصادية والسياسية بين دول المجلس والاتحاد الاوروبي بما في ذلك اخر ما توصلت إليه المفاوضات الجارية لابرام اتفاقية أقامة منطقة تجارة حرة بين الجانبين.الجدير بالذكر انه سيرأس الجانب الخليجي في هذا الاجتماع المملكة العربية السعودية (الرئيس الحالي لمجلس التعاون لدول الخليج العربية) في حين سيرأس الجانب الاوروبي ألمانيا (الرئيس الحالي للاتحاد الاوروبي).