وجه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام حفظهما الله كلمة بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك لعام 1427هـ. 
 
وفيما يلي نص الكلمة التي تشرف بالقائها عبر وسائل الإعلام معالي وزير الثقافة والإعلام الأستاذ إياد بن أمين مدني :
 
بسم الله الرحمن الرحيم ، والحمد لله رب العالمين.
 
والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين.
 
الأخوة والأخوات في المملكة العربية السعودية .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
 
نحتفي اليوم بمقدم عيد الفطر المبارك ، بعد أن من الله علينا وعلى المسلمين جميعاً بصيام شهر رمضان ونسأله سبحانه وتعالى أن يتقبل منا جميعاً ما قدمناه وسعينا إليه من صيام وقيام وصدقة وصلة رحم ، وأن يجعل من قيم الشهر الكريم ومراميه سمة دائمة لسلوكنا كأفراد في مجتمع إسلامي لا يتحقق معناه إلا باللحمة التي تربط بين أفراده ، ولا تتحقق اللحمة إلا بقدر ما يكون للفرد فيها من مشاركة في بناء وطنه ، وإيمان بأمته ، وتحقيق لإنسانيته.
 
 كما نسأله جل وعلا أن يكون في أيام العيد فرصة لكل منا لنشر معاني المحبة والتآخي والمشاركة في الفرحة والتمكين من الطيبات والإقبال على ما أحله الله من نعم نُحدَّث بها ونُوسَّع من دائرة القادرين عليها حتى تعمنا الفرحة وتعم من حولنا ومن نعرف ومن نؤاخي ومن نحب.
 
كذلك ، والفرحة تعم أرجاء هذا الوطن الخير ، الذي أنعم الله عليه بالطيبات ، ومنّ عليه بالإسلام ، وأسبغ عليه فضل التمسك بهذا الدين الخاتم إيماناً وعبادة وعقيدة وشرعاً ومنهجاً ومقاصد ، ندعو الله سبحانه أن يعم الخير المجتمعات الإسلامية كافة ، بل وجميع أركان العالم ، فخاتم الأنبياء والمرسلين ، صلى الله عليه وسلم ، قد أرسل رحمة للعالمين وليتمم مكارم الأخلاق ، ورسولاً للإنسانية جمعاء ؛ ورسالته هي رسالة محبة وتسامح وتراحم وتكافل وإحسان.
 
 
أيها الأخوة والأخوات ..
 
إن كان واقع الأمة الإسلامية يلح علينا لنثبت هويتنا وإن كنا كمجتمعات نواجه تحديات جمّة ، وإن كانت فرديتنا ينقصها الكمال – فإن في العيد ومعانيه ما يجعلنا نستبشر ونتفاءل وإننا بإذن الله قادرون على ذلك.
 
والله نسأل لجميع أفراد الشعب السعودي في هذا الوطن الأبي ، وللمسلمين كافة وللناس جميعاً ، أن يجعل في عيدنا هذا البركة وأن يعيده بفضله والجميع بخير ، وأن يجعل لشهداء الواجب في جناته عيداً ، وأن يديم على وطننا تلاحمه واستقراره وأمنه وإسلامه.
 
 
وكل عام وأنتم بخير ووطنكم بخير
 
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...