يرعى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود يوم غد الأربعاء السابع من شهر ربيع الأول 1430هـ الموافق الرابع من شهر مارس 2009م حفل افتتاح المهرجان الوطني الرابع والعشرين للتراث والثقافة الذي ينظمه الحرس الوطني سنويا في الجنادرية حيث يبدأ الاحتفال بسباق الهجن السنوي الكبير.
 

وستكون جمهورية روسيا الاتحادية ضيف شرف / جنادرية 24 / وهذا التقليد الثقافي الذي بدأه المهرجان منذ دورته الماضية الثالثة والعشرين هو إحدى إضافات المهرجان الوطني التي يتم من خلالها التعرف على ثقافات وتراث الدول الشقيقة والصديقة .

وسيتناول المهرجان في نشاطه الثقافي هذا العام واحدة من أهم القضايا التي تشغل العالم بقياداته وحكوماته ومفكريه ومثقفيه هي قضية الإسلام وحوار الثقافات.


وستكون بداية انطلاقة المهرجان عصرا يوم غد بسباق الهجن السنوي الكبير وهو السباق رقم ( 35 ) في تاريخ هذه المسابقة وبمشاركة عدد من دول مجلس التعاون الخليجي ويبلغ عدد المتسابقين هذا العام نحو 600 متسابق.
و يشهد السباق هذا العام يشهد ولأول مرة مشاركة عدد من الفرق الفلكلورية والشعبية التي تمثل مختلف مناطق المملكة حيث تؤدي وصلاتها خلال إقامة السباق .

فيما سيقام الحفل الخطابي للمهرجان بعد صلاة العشاء ويتضمن قصيدة فصحى للشاعر الكبير عبد الله بن عبد العزيز بن إدريس وقصيدة نبطية للشاعر اللواء خلف بن هذال العتيبي إلى جانب أوبريت بعنوان " وطن الشموس " كتب كلماته صاحب السمو الملكي الأمير الشاعر بدر بن عبدالمحسن.
كما سيتم خلال حفل الافتتاح تكريم الشخصية السعودية الثقافية لهذا العام وهو معالي وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن عبد الله الخويطر .
وتقام ضمن فعاليات المهرجان مسابقة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية للطلاب والطالبات لتجسد اهتمام الملك المفدى بمصدري التشريع الإسلامي ( الكتاب والسنة ) وحرصه " أيده الله " على تربية الأبناء على هديهما المبارك بما يعزز ثقافتهم الإسلامية ويجعلهم دعاة خير ومحبة وعدل وسلام.