رأس خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله، الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء، بعد ظهر اليوم الاثنين، في قصر اليمامة، بمدينة الرياض .

وفي بدء الجلسة، أطلع خادم الحرمين الشريفين المجلس على المباحثات ، والاتصالات، واللقاءات، التي جرت خلال الأسبوع مع عدد من قادة الدول ومبعوثيهم حول تطورات الأوضاع في المنطقة والعالم ، ومن بينها لقاؤه حفظه الله مع فخامة الرئيس برويز مشرف رئيس جمهورية باكستان الإسلامية الذي تناول الأوضاع الراهنة في باكستان، وآفاق التعاون بين البلدين ، وجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية، الذي تناول الجهود المبذولة لتفعيل عملية السلام في منطقة الشرق الأوسط ، والعلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها في مختلف المجالات .

وأوضح معالي وزير النقل وزير الثقافة والإعلام بالنيابة الدكتور جبارة بن عيد الصريصري في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة أن خادم الحرمين الشريفين، أطلع المجلس على المباحثات التي أجراها حفظه الله مع دولة رئيس وزراء بريطانيا السابق مبعوث اللجنة الرباعية الدولية للسلام في الشرق الأوسط توني بلير، التي تناولت الجهود الدولية المبذولة لتفعيل عملية السلام في منطقة الشرق الأوسط خصوصاً مؤتمر أنابوليس الذي سيعقد في الولايات المتحدة الأمريكية يوم غد الثلاثاء وما ينتظر منه من نتائج تسهم في تحقيق السلام العادل والشامل، في المنطقة .

وأعرب المجلس عن أمل المملكة أن يتعامل هذا المؤتمر مع القضايا الأساسية للنزاع العربي - الإسرائيلي بغية التوصل إلى سلام عادل، وشامل في جميع المسارات في إطار زمني منظور ووفقاً لمنظور الرئيس جورج دبليو بوش رئيس الولايات المتحدة الأمريكية لإنشاء دولة فلسطين وفقاً لقرارات الشرعية الدولية وخارطة الطريق ومبادرة السلام العربية .

وأفاد وزير الثقافة والإعلام بالنيابة أن المجلس ثمن من جهة ثانية نتائج الزيارة التي قام بها صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام لروسيا الاتحادية تلبية لدعوة تلقاها سموه من فخامة الرئيس فلاديمير بوتين ، وما تم خلال الزيارة من مباحثات، عبرت عن التطور في العلاقات الثنائية على مختلف المستويات وتوافق وتقارب وجهات النظر حول العديد من المسائل الثنائية والإقليمية والدولية وتأكيد الجانبين رغبتهما في تعزيز الحوار السياسي الرفيع المستوى بينهما.

وعلى صعيد آخر تطرق المجلس إلى تطور الأحداث على الساحة اللبنانية داعياً الجميع إلى الالتزام بالواجبات الدستورية لانتخاب رئيس جديد حفاظاً على الأمن والاستقرار في لبنان الشقيق .

وأنهى وزير الثقافة والإعلام بالنيابة بيانه أن المجلس إثر اطلاعه على جدول الأعمال اتخذ من القرارات ما يلي :

أولا :

بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 28 / 21 ) وتاريخ 24 / 5 / 1428هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على اتفاقية عامة للتعاون بين المملكة العربية السعودية ومملكة أسبانيا ، الموقعة في مدينة ( مدريد ) بتاريخ 4 / 2 / 1428هـ الموافق 22 / 2 / 2007م ، وذلك بالصيغة المرفقة بالقرار .

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك .

أبرز ملامح الاتفاقية :

1 - يشجع الطرفان المتعاقدان التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري والصناعي بين بلديهما ومواطنيهما من الأشخاص ذوي الصفة الطبيعية أو الاعتبارية .

2 - يضمن الطرفان المتعاقدان حرية تحويل الأموال بين بلديهما دون الإخلال بأحكام الاتفاقيات الناشئة من الإتحاد الأوروبي ، وألا يتخذ أي منهما أي إجراء من شأنه حرمان المستثمر من ملكية رأس ماله أو أرباحه كليا أو جزئيا أو منعه من تحويلها ، كما يضمنان حصول المستثمر على تعويض عادل وعاجل عما يصيبه من ضرر نتيجة الإخلال بذلك .

ثانيا :

وافق مجلس الوزراء على تفويض معالي وزير التعليم العالي أو - من ينيبه - بالتوقيع على مشروع برنامج تنفيذي في مجال التعليم العالي بين وزارة التعليم العالي في المملكة العربية السعودية ووزارة التعليم العالي في جمهورية مصر العربية ، في ضوء الصيغة المرفقة بالقرار .

ثالثا :

بعد الاطلاع على ما رفعه معالي وزير المالية رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة بشأن اقتراح تعديل مكافآت وبدلات الحضور وقواعد صرفها لممثلي الدولة في مجالس إدارة الشركات التي تساهم فيها الحكومة ، قرر مجلس الوزراء تعديل الفقرات ( 1 ، 2 ، 9 ) من قرار مجلس الوزراء رقم ( 202 ) وتاريخ 13 / 8 / 1404هـ ، وذلك وفقا للصيغة المرفقة بالقرار .

رابعا :

وافق مجلس الوزراء على اعتماد الحساب الختامي لهيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج للعام المالي ( 1425 / 1426هـ ) .

خامساً :

استعرض مجلس الوزراء تقرير المتابعة المرفوع من وزارة الاقتصاد والتخطيط حول تقدم سير العمل في تنفيذ مشروعات المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الممولة من فائض الميزانية للأعوام المالية // 1424 / 1425هـ// و // 1425 / 1426 هـ // و // 1426 / 1427هـ // والبالغ عددها // 108 // مشروعات موزعة على مناطق المملكة على النحو التالي :

مكة المكرمة // 15 // مشروعاً ، المدينة المنورة // 6 // مشروعات ، الرياض // 18 // مشروعاً ، القصيم // 9 // مشروعات ، الشرقية // 15 // مشروعاً ، عسير // 9 // مشروعات ، تبوك // 7 // مشروعات ، حائل // 4 // مشروعات ، الحدود الشمالية // 3 // مشروعات ، جازان // 9 // مشروعات ، نجران // 3 // مشروعات ، الباحة // 5 // مشروعات ، الجوف // 5 // مشروعات.

وقد وجه خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - بالعمل على سرعة إنجاز ومتابعة تنفيذ تلك المشروعات.

سادساً :

وافق مجلس الوزراء على اعتماد الحساب الختامي للمؤسسة العامة للخطوط الحديدية للعام المالي // 1425 / 1426هـ //.

سابعاً :

وافق مجلس الوزراء على تعيين عبدالرؤوف الصادق البكر القايدي على وظيفة // الوكيل المساعد لتوظيف السعوديين // بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة العمل.