رأس خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء بعد ظهر اليوم الاثنين في قصر اليمامة بمدينة الرياض .

 

وأطلع الملك المفدى المجلس في مستهل الجلسة على نتائج الزيارات الرسمية التي قام بها أيده الله إلى كل من المملكة المتحدة والجمهورية الإيطالية وجمهورية ألمانيا الاتحادية والجمهورية التركية وجمهورية مصر العربية .

 

وأكد خادم الحرمين الشريفين أن المشاورات والمباحثات التي جرت مع قادة وكبار مسؤولي تلك الدول الصديقة والشقيقة وما لمسه من تجاوب وتفهم للقضايا المطروحة في كل المجالات من تلك القيادات جسد عظم حجم المكانة والتقدير والاحترام الذي تحظى به المملكة العربية السعودية ودورها الرائد على الصعد العربية والإقليمية والدولية .

 

وجدد خادم الحرمين الشريفين رعاه الله التأكيد على أن مؤشرات الحرب والصراعات والمخاطر المتزايدة يمكن معالجتها بروح العدالة والإنصاف وأن الشعوب تجمع بينها قيم مشتركة وخير تعبير لهذه القيم هو ما جاءت به الأديان وأن الرجوع إلى الرب عز وجل هو المخرج لما تعاني منه الشعوب من ويلات الخلافات والصراعات .

 

وأشار حفظه الله إلى أن النهج المعتدل والواضح للمملكة العربية السعودية في سياستها عزز ثقة الأصدقاء والأشقاء ووطد علاقاتها وزاد من أواصرها ودفعها إلى الأمام .

 

وأبدى خادم الحرمين الشريفين تطلعه إلى أن تسهم تلك الزيارات في العمل الجاد نحو تحقيق السلام الشامل والعادل القائم على مبادئ الإنصاف وقرارات الشرعية الدولية والذي يحفظ لجميع الأطراف حقوقها .

 

وأوضح معالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء لشؤون مجلس الشورى وزير الثقافة والإعلام بالنيابة الدكتور سعود بن سعيد المتحمي في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة أن المجلس أعرب عن أمله في أن تكون تلك الزيارات دافعاً قوياً إلى تعاون سياسي واقتصادي وثقافي وحضاري وتقني أشمل وأوسع وأوثق تحقق من خلاله العلاقات بين المملكة وتلك الدول المزيد من التطور والخير لصالح شعوبها والعالم كافة . كما أبدى تقديره لما قوبل به خادم الحرمين الشريفين ومرافقوه من حفاوة وترحاب وكريم ضيافة .

 

وأشار وزير الثقافة والإعلام بالنيابة إلى أن المجلس اطلع على المباحثات والمشاورات والاتصالات التي جرت خلال الأيام الماضية وتناولت مختلف الأوضاع في المنطقة والعالم ومن بينها المباحثات التي أجراها صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام مع سمو الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير خارجية دولة قطر الشقيقة التي جاءت معززة التعاون بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات.

 

وأنهى الوزير المتحمي بيانه مفيداً أن المجلس إثر اطلاعه على جدول الأعمال اتخذ من القرارات ما يلي :

 

أولاً :

بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 55 / 39 ) وتاريخ 6 / 9 / 1428هـ قرر مجلس الوزراء الموافقة على اتفاقية بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة جمهورية روسيا الاتحادية في مجال خدمات النقل الجوي الموقع عليها في مدينة الرياض بتاريخ 23 / 1 / 1428هـ ، الموافق 11 / 2 / 2007م ، وذلك بحسب الصيغة المرفقة بالقرار .

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك .

 

أبرز ملامح الاتفاقية :

1 - يحق لأي من الطرفين المتعاقدين أن يعين كتابة للطرف المتعاقد الأخر ناقلة جوية واحدة أو أكثر بغرض تشغيل الخدمات المتفق عليها على الطرق المحددة .

 

2 - يتم إخضاع معدل الخدمات وحجمها وكذلك جداول الرحلات لموافقة سلطات طيران الطرفين المتعاقدين .

 

3 - تقوم سلطات طيران كل من الطرفين المتعاقدين بتزويد سلطات طيران الطرف المتعاقد الأخر بالمعلومات والإحصاءات المتعلقة بتشغيل الخدمات المتفق عليها بوساطة خطوط الطيران المعنية من قبلهما من إقليم الطرف المتعاقد الأخر وإليه .

 

ثانياً :

بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 36 / 27 ) وتاريخ25 / 6 / 1428هـ قرر مجلس الوزراء الموافقة على تعديل المادة ( 6 ) من نظام خدمة الأفراد الصادر بالمرسوم الملكي رقم ( م / 9 ) وتاريخ 24 / 3 / 1397هـ لتصبح بالنص الآتي :

 

أ - يعد الفرد تحت الاختبار لمدة سنة اعتبارا من تاريخ تعيينه فإذا لم تثبت صلاحيته خلال هذه المدة تنهى خدماته بقرار من الجهة التي لها حق التعيين.

 

ب - مع مراعاة ما رود في الفقرة ( أ ) من هذه المادة تمتد لسنتين أخريين فترة اختبار اللياقة الطبية للصرع أو المرض النفسي العائق عن أداء العمل العسكري فإن ظهر على الفرد العسكري - خلال السنوات الثلاث الأولى من الخدمة - أحد هذين المرضين أو ثبت أنه دخل الخدمة على الرغم من إصابته بمرض يؤدي إلى عدم اللياقة الطبية فتنهى خدماته بقرار مسبب من الجهة التي لها الحق في تعيينه بناء على توصية من اللجنة الطبية العسكرية العليا دون أن يكون له الحق في المعاش التقاعدي .

 

ج - يستثنى من أحكام الفقرة ( ب ) من هذه المادة من ثبتت إصابته بالصرع أو مرض نفسي نتيجة حادث أو إصابة بعد تعيينه على أن يكون ذلك بتوصية من اللجنة الطبية العسكرية العليا .

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك .

 

ثالثاً :

بعد النظر في قراري مجلس الشورى رقم ( 29 / 21 ) وتاريخ 17 / 5 / 1425هـ ورقم ( 132 / 82 ) وتاريخ 28 / 2 / 1428هـ قرر مجلس الوزراء الموافقة على اللائحة التنظيمية لتأشيرات الأعمال المؤقتة والموسمية بالصيغة المرفقة بالقرار .

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك .

 

رابعاً :

بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 41 / 30 ) وتاريخ 25 / 6 / 1428هـ قرر مجلس الوزراء الموافقة على الاتفاقية الدولية لقمع أعمال الإرهاب النووي التي أقرتها الجمعية العامة للأمم المتحدة بتاريخ 4 / 3 / 1426هـ الموافق 13 / 4 / 2005م وذلك بالصيغة المرفقة بالقرار .

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك .

 

 

خامساً :

بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 47/36 ) وتاريخ 4 / 9 / 1428 هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على اتفاقية بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة روسيا الاتحادية لتجنب الازدواج الضريبي في شأن الضرائب على الدخل وعلى رأس المال ولمنع التهرب الضريبي ،( والبروتوكول ) المرافق لها ، الموقع عليهما في مدينة الرياض بتاريخ 23 / 1 / 1428 هـ ، الموافق 11 / 2 / 2007 م ، وذلك بحسب الصيغة المرفقة بالقرار .

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك .

 

ومن أبرز ملامح الاتفاقية أنها تطبق على الأشخاص المقيمين في إحدى الدولتين المتعاقدتين أو في كلتيهما ، كما تطبق على ضرائب الدخل المفروضة لمصلحة كل دولة متعاقدة أو أقسامها السياسية أو الإدارية أو سلطاتها المحلية بصرف النظر عن طريقة فرضها.

 

سادساً :

بعد الاطلاع على توصية اللجنة الدائمة للمجلس الاقتصادي الأعلى رقم ( 54 / 28 ) وتاريخ 6 / 8 / 1428 هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على تحويل شركة العلم لأمن المعلومات من شركة ذات مسؤولية محدودة إلى شركة مساهمة سعودية وفقاً لنظامها الأساس المرفق بالقرار .

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك .

 

سابعاً :

وافق مجلس الوزراء على تعيينات بالمرتبة ( الرابعة عشرة ) وذلك على النحو التالي:

 

1 ـ تعيين المهندس / صالح بن عبدالعزيز بن عبدالله المخضوب على وظيفة ( مدير عام الشؤون الإدارية والمالية ) بالمرتبة الرابعة عشرة بأمانة منطقة الرياض.

 

2 ـ تعيين حمدان بن فارس بن منصور العصيمي على وظيفة ( أمين منطقة عسير) بالمرتبة الرابعة عشرة بأمانة منطقة عسير .

 

3 ـ تعيين / حازم بن محمد بن صالح كركتلي على وظيفة ( وزير مفوض / أ ) بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الخارجية .

 

4 ـ تعيين عبدالله بن عبدالرحمن بن سليمان الزهير على وظيفة ( مدير عام الشؤون الإدارية والمالية ) بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الشؤون الاجتماعية.