رأس خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء بعد ظهر امس الاثنين في قصر اليمامة في مدينة الرياض.

 

وأحاط خادم الحرمين الشريفين أيده الله المجلس في مستهل الجلسة بنتائج مباحثاته مع فخامة الرئيس هاينز فيشر الرئيس الاتحادي لجمهورية النمسا التي جسدت عمق علاقات الصداقة بين البلدين ورغبة قيادتي البلدين في العمل الدؤوب على تعزيز وتمتين سبل التعاون المشترك بما يعود بالخير على البلدين والشعبين الصديقين.

 

كما أطلع حفظه الله المجلس على مضامين اللقاءات والاتصالات والمشاورات التي جرت خلال الايام الماضية وعلى مستجدات الاحداث على مختلف الصعد.

 

وفي هذا الشأن دان المجلس ما قامت به قوات الاحتلال الاسرائيلية باقتحامها مدينة أريحا ومحاصرة سجنها واعتقالها للمسجونين.. وأهاب المجلس بالمجتمع الدولي بمؤسساته الرسمية والأهلية أن يخرج عن صمته تجاه هذه السياسات والممارسات التعسفية الاسرائيلية.

 

كما أعرب المجلس عن قلقه البالغ ازاء استمرار أحداث العنف في العراق والتي باتت تستهدف العلماء والمختصين وحملة المؤهلات العلمية بشكل ملحوظ وعن أمله في أن يدرك كل المعنيين بالشأن العراقي المخاطر التي تهدد مستقبل العراق ووحدته الوطنية واستقلالية قراره السياسي.

 

وعلى الصعيد المحلي أفاد معالي وزير الثقافة والاعلام الاستاذ اياد بن أمين مدني في بيانه لوكالة الانباء السعودية عقب الجلسة أن المجلس استعرض بعد ذلك أداء الجهات الحكومية التي خصص لمشاريعها مبلغ (41) بليون ريال من فائض ايرادات السنة المالية 1424 - 1425ه ومبلغ (50) بليون ريال من فائض ايرادات السنة المالية 1425 - 1426ه لتنفيذ برنامج اضافي محدد لتحسين وتطوير الخدمات اضافة إلى ما تضمنته اعتمادات كل من خطة التنمية الثامنة والميزانية العامة للدولة وهذه الجهات هي وزارات المياه والكهرباء والشؤون البلدية والقروية والنقل والصحة والتربية والتعليم والشؤون الاجتماعية والتعليم العالي والمؤسسة العامة للتعليم الفني والتدريب المهني وبلغ اجمالي المعتمد لها من هذا الفائض حتى نهاية العام المالي الحالي 1426 - 1427ه ما يزيد على مبلغ (30) بليون ريال تم البدء في تنفيذ (1052) مشروعا منها وتتوزع هذه المشاريع على كافة مناطق المملكة.

 

ودعا المجلس هذه الجهات إلى الاستفادة الكاملة مما خصص لها من مبالغ من فائض ايرادات الميزانية.

 

واختتم معالي وزير الثقافة والاعلام بيانه موضحا أن المجلس قد وافق أيضا على تعيينات بالمرتبتين الخامسة عشرة والرابعة عشرة وذلك على النحو التالي..

 

1 - تعيين نعيم بن ابراهيم بن أحمد النعيم على وظيفة (مدير عام ميناء الملك عبدالعزيز بالدمام) بالمرتبة الخامسة عشرة بالمؤسسة العامة للموانىء.

 

2 - تعيين حسن بن محمود بن حسن الفاخري على وظيفة (مدير عام الشؤون الصحية بالعاصمة المقدسة) بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الصحة.

 

3 - تعيين الدكتور عبدالعزيز بن صالح بن سعد بن سلمة على وظيفة (وكيل الوزارة المساعد للاعلام الخارجي) بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الثقافة والاعلام.