​التقى وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية والاقتصادية السفير الدكتور عادل بن سراج مرداد في مكتبه اليوم رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية رياض سيف والوفد المرافق له.
وقال السفير مرداد في تصريح لوكالة الأنباء السعودية بعد اللقاء : إنه انطلاقاً من حرص خادم الحرمين الشريفين، وسمو نائبه على مستقبل سوريا وأمن وسلامة شعبها الشقيق وبمتابعة من وزير الخارجية، تم عقد هذا اللقاء للتأكيد على موقف المملكة الثابت حيال الأزمة السورية، ولبحث المستجدات وتنسيق الرؤى والمواقف.
وأضاف السفير مرداد أننا حريصون على توحيد الجهود لضمان حل الأزمة السورية ودعم الشعب السوري الشقيق لتقرير مصيره.
حضر اللقاء، مدير عام الإدارة العامة للدول العربية بوزارة الخارجية الأستاذ سعيد بن عثمان سويعد، وعدد من المسؤولين في وزارة الخارجية.