استقبل فخامة الرئيس العماد ميشال عون رئيس جمهورية لبنان في مقر إقامته بالرياض اليوم ، معالي وزير الخارجية الأستاذ عادل بن أحمد الجبير. بحضور معالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف الوزير المرافق.
حضر الاستقبال معالي وزير الدولة لشؤون الخليج العربي في وزارة الخارجية الأستاذ ثامر السبهان، ومدير الإدارة الإعلامية في وزارة الخارجية السفير أسامة نقلي، ووكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية والاقتصادية السفير عادل مرداد، والقائم بالأعمال في سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى لبنان المستشار وليد بن عبدالله بخاري.
هذا وعقد معالي وزير الخارجية الأستاذ عادل بن أحمد الجبير اجتماعاً ثنائياً مع معالي وزير الخارجية والمغتربين في الجمهورية اللبنانية جبران باسيل. 
حضر الاجتماع الثنائي معالي وزير الدولة لشؤون الخليج العربي في وزارة الخارجية الأستاذ ثامر السبهان، ومدير الإدارة الإعلامية في وزارة الخارجية السفير أسامة نقلي، ووكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية والاقتصادية السفير عادل مرداد، والقائم بالأعمال في سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى لبنان المستشار وليد بن عبدالله بخاري.
وعقب الاجتماع صرح معالي وزير الخارجية الأستاذ عادل بن أحمد الجبير لوسائل الاعلام قائلاً: نرحب بزيارة فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية للمملكة، والتي تأتي في إطار العلاقات التاريخية والروابط المتينة بين البلدين الشقيقين.. وأضاف الوزير الجبير، أن لقائي مع صديقي وزميلي وزير الخارجية اللبناني السيد جبران باسيل يأتي بعد جلسة مباحثات رسمية مثمرة عقدها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز مع فخامة الرئيس ميشال عون، وسنعمل للوصول بالعلاقات بين البلدين إلى أفضل المستويات الممكنة. ومن جانبه قال معالي وزير الخارجية والمغتربين اللبناني السيد جبران باسيل: أن العلاقات بين البلدين عادت إلى وضعها الطبيعي، وأن زيارة رئيس الجمهورية اللبنانية إلى المملكة أعادت الأمور إلى نصابها على كافة المستويات.